أزمة النادى الأهلى مع الصفاقسى شاهد أهم التطورات

تابعت/ فاطمة العامرية

قام الاتحاد التونسى لكرة القدم بالتدخل لحل أزمة النادى الأهلى مع الصفاقسى بشأن مستحقات القلعة الحمراء لدى النادى التونسى، والتى تبلغ مائة ألف دولار تم تحويلها بالخطأ للنادى التونسى قبل سنوات تمثل قيمة رعاية النيجيرى جونيور أجاى لاعب الأهلى الحالى والصفاقسى السابق، وأبدى الاتحاد التونسى استعداده لتسديد الـ100 ألف دولار للأهلى من أجل عدم تطبيق الحكم الذى أصدره الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” لصالح القلعة الحمراء ضد الصفاقسى، ويقضى بإيقاف الصفاقسى من القيد 3 فترات بجانب منعه من المشاركة فى بطولة أفريقيا فى نسختها المقبلة.

قد وشهدت الأيام الماضية اتصالات بين الأهلى والصفاقسى أكد خلالها الأخير أن الاتحاد التونسى سيُسدد مبلغ المائة ألف دولار من أجل وقف تنفيذ الحكم على أن يقوم الصفاقسى بعدها بتسديد المبلغ لاتحاد الكرة فى بلاده حيث يُعانى النادى التونسى من أزمة مالية طاحنة فى الوقت الراهن جعلته غير قادر على تسديد هذا المبلغ البسيط.

- إعلان -

الأهلى كان قد قرر تصعيد أزمته مع الصفاقسى للفيفا بعدما تقاعس النادى التونسى عن تسديد مبلغ 125 ألف دولار قام مجلس إدارة الأهلى السابق برئاسة محمود طاهر بتحويلها بالخطأ للصفاقسى، وهو يمثل رعاية النيجيرى جونيور  أجابى لاعب الأهلى، وكان من المُقرر تحويل هذا المبلغ لنادى ليون النيجيرى، وحاول الأهلى كذلك تحصيل هذا المبلغ بطرق ودية من الصفاقسى وقام الأخير بتحويل 25 ألفاً فقط لكنه ظل يُماطل فترة طويلة فى تحويل 100 ألف دولار، فقرر مجلس الأهلى الحالى برئاسة محمود الخطيب تصعيد الأمر للاتحاد الدولى لكرة القدم لاسترداد حقوق القلعة الحمراء.

وقد حصل الأهلى على حُكم من “فيفا” بأحقيته فى استرداد 100 ألف دولار لدى الصفاقسى، حيث أعلن الاتحاد الدولى الحكم بشكل نهائى ليتم منع النادى التونسى من القيد بجانبه حرمانه من المشاركة فى بطولة أفريقيا النسخة المقبلة.

قد يعجبك ايضا