إثر إصابتهما باختناق العثور على عروسين متوفيين في شقتهما عقب زواجهما بـ48 ساعة

إثر إصابتهما باختناق العثور على عروسين متوفيين في شقتهما عقب زواجهما بـ48 ساعة

تلقي اللواء رمزي البسيوني المُزين، مدير أمن الفيوم، إخطارا من العميد أسامة أبو طالب، مأمور مركز شرطة إطسا،

يفيد وروود بلاغا من أهالي عروسين بالعثور على الزوجين متوفيين داخل شقتهما، بعد مرور 48 ساعة فقط على زفافهما.

- إعلان -

حيث انتقل ضباط مباحث مركز شرطة إطسا، برئاسة المقدم محمد بكري الصوفي، مفتش مباحث المركز، والرائد أحمد الشريف، رئيس مباحث القسم، إلى مكان الواقعة، وتبينّ أنّ المتوفيين هم: وليد أحمد أحمد أبو الخير (25 عاما)، وزوجته نجاح شحاته محمد عطشي (20 عاما).

وأفادت أسرة العروسين، أنّهم اتصلوا بالعروسين كثيرا للاطمئنان عليهما فلم يجيبا على اتصالاتهم، فذهبوا إلى منزلهما للاطمئنان عليهما،

وطرقا باب الشقة كثيرا ولكن دون رد فازداد خوفهم وتوترهم، فاضطروا إلى كسر باب الشقة ودخولها، وأصابتهم الصاعقة حينما عثروا على جثتي العروسين في حمام شقتهما.

وأكدت أسرتي العروسين، أنّ وفاتهما قضاءا وقدر، ولا توجد فيها أي شبهة جنائية، خصوصا أنّ الشقة مثلما هي لا يوجد بها أي آثار بعثرة، وتوجد بقايا طعام العروسين.

ونقلت جثتي العروسين إلى مشرحة مستشفى إطسا المركزي، وتبين من فحصهما أنّهما توفيا إثر إصابتهما باختناق، نتيجة استنشاق غاز متسرب من سخان الحمام، نتيجة عدم وجود التهوية اللازمة بالحمام؛ إذ كان شباك الحمام مغلقا تماما.

وتحرر بالواقعة المحضر رقم 1569 إداري مركز شرطة إطسا لعام 2020، وأحيلت الواقعة إلى النيابة العامة التي تولت التحقيق، وصرحت بدفن جثتي العروسين.

custom1
قد يعجبك ايضا