إدارة الطيران الأمريكية: بوينغ 737 ماكس لن تحلق قريباً

نفى رئيس إدارة الطيران الفدرالية الأمريكية، الأربعاء، تحديد الهيئة أي موعد للسماح باستئناف استخدام طائرات بوينغ 737 ماكس.

وعلق استخدام الطائرة منذ مارس الماضي، بعد تحطم طائرتينين للخطوط “ليون إير” وللخطوط الجوية الإثيوبية، ما تسبب في مقتل 346 شخصاً.

وقالت بوينغ إنها “تعمل جاهدة لإحداث التغييرات الضرورية في الطائرة، لإعادة استخدامها”.

- إعلان -

لكن مدير إدارة الطيران الفدرالية ستيف دكسون، قال إنه لم يُتخذ بعد أي قرار بالموعد الذي حددته بوينغ لإعادة استخدام الطائرة اعتباراً من يناير المقبل.

وقال للصحافيين في معرض دبي الدولي للطيران: “لسنا ملتزمين بجدول زمني” لعودة بيونغ 737 ماكس إلى الأجواء”، مضيفاً أن إدارة الطيران الفدرالية تعمل على التأكد من أن تكون إعادة اعتماد الطائرة “غاية في المنهجية والجدية”.

ووضعت بوينغ جدولاً زمنياً لإعادة اعتماد الطائرة بحلول نهاية العام، وعودتها المبدئية للخدمة في يناير(كانون الثاني) المقبل، لكنها أشارت إلى أن الأمر في يد الجهات التنظيمية لتحديد المهلة النهائية.

وأفاد دكسون بأن تسع جهات تنظيمية عالمية، بما فيها الإماراتية، شاركت إدارة الطيران الفدرالية في  اتخاذ القرار بإعادة اعتماد طائرة 737 ماكس.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.