اجتماع بين وزير الاثار وممثلى كلاً من وزارة الدفاع والداخلية

متابعة / نادية سعد الدين محمد

قام الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار عقد اجتماعا مع ممثلي وزارات الدفاع، والداخلية، والجهات الأمنية، والمجلس الأعلي للآثار، ومسئولي الشركة المنفذة لعملية نقل المومياوات الملكية في موكب مهيب من مكان عرضها الحالي بالمتحف المصري بالتحرير الي مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بمنطقة الفسطاط، وذلك لمتابعة الاجراءات اللازمة لعملية النقل.

- إعلان -

وقد حضر الاجتماع العميد مهندس هشام سمير مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الهندسية والمشرف علي القاهرة التاريخية.

وخلال الاجتماع تم مناقشة الاجراءات الخاصة برفع كفاءة الطرق والكباري التي سيمر بها خط سير موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية، بالإضافة إلى مناقشة شكل وحجم العربات التي ستقوم بالنقل، والتصميمات الفنية والتقنية التي يجب توفيرها خلال عملية النقل، وذلك لإخراج هذا الحدث العالمي بشكل يليق بعظمة الأجداد وعراقة الحضارة المصرية المتفردة في موكب مهيب.

جدير بالذكر أن عدد المومياوات التى سيتم نقلها يبلغ 22 مومياء ملكية، منها 18 مومياء لملوك، و4 مومياوات لملكات من بينهم مومياوات الملك رمسيس الثانى، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك سيتى الأول، والملكة حتشبوت، والملكة ميريت آمون زوجة الملك آمنحتب الأول، والملكة أحمس-نفرتاري زوجة الملك أحمس.

custom1
قد يعجبك ايضا