البطريركية الأورشليمية تحتفل بعيد القديس البار سابا المتقدس

إحتفلت الكنيسة الأورثوذكسية والبطريركية الأورشليمية في الأراضي المقدسة يوم الجمعة الموافق 18 كانون الأول (5 كانون أول شرقي) 2020 بعيد القديس سابا المتوشح بالله وأقيمت الصلاة الإحتفالية في لافرا دير القديس سابا الذي أسسه القديس سابا في القرن الخامس ميلادي مع تلاميذه الرهبان.

دير القديس سابا المتقدس في صحراء يهوذا يُعتبر من أهم المقدسات في ألارض المقدسة وفي التاريخ الكنسي بسبب دوره في وضع أُسس العبادة المستقيمة الرأي وتنظيم الحياة الرهبانية والطقوس الكنيسة, وأيضاً لوجود عدد من القديسين واللاهوتيين والشهداء الذين تنسكوا في الدير وإعتادوا على الحياة الرهبانية القاسية. أيضاً لعب هذا الدير دوراً حاسماً في النضال من أجل المحافظة على المقدسات والحقوق ألاورثوذكسية للبطريركية ألاورشليمية التي تعرضت للانتهاكات في مراحل تاريخية مختلفة.

- إعلان -

تزايُد عدد ألاخوية في الدير أجبر الرهبان على بناء كنيسة أكبر وهكذا بُنيت كنيسة العذراء سنة 501 م, وجعل الرهبان يبادرون بتنظيم الحياة الرهبانية في الدير والخدمات الضرورية حتى تتناسب مع عدد الرهبان المتزايد وتلبية إحتياجاتهم.

سمعة القديس سابا الروحانية وقداسته جعلت منه قائداً ومؤسساً للحياة الرهبانية في أورشليم وواضع قوانينه(493 م) ليس فقط في ألاديرة الرئيسية التي بناها حتى رقاده سنة 532 وإنما في جميع أديرة فلسطين, وكانت اللافرا الرئيسية (أي الدير الرئيسي) مصدر ألهامٍ للطقوس والحياة الكنسية.

منذ سنة 1965 تحفظ رفات القديس سابا في ديره بعد أن تم استرجاعها من روما.

ترأس غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث خدمة صلاة السهرانية والقداس الالهي في هذا الدير التاريخي, يشاركة سيادة متروبوليت الناصرة كيرياكوس، سيادة رئيس أساقفة قسطنطيني أريسترخوس, سيادة متروبوليت إيلينوبوليس يواكيم, آباء من أخوية القبر المقدس وكهنة الرعية الأورثوذكسية والرئيس الروحي للدير مع الآباء الرهبان. ورُتلت الصلوات على مدار ثلاثة أيام باللغيتين العربية واليونانية من قبل رئيس أساقفة مادبا أريستوفولوس والوكيل البطريركي في مدينة عكا الأرشمندريت فيلوثيوس. وشارك عدد من أبناء الرعية الأورثوذكسية من بيت لحم, بيت جالا وبيت ساحور والمنطقة..

بعد خدمة القداس أعد رهبان الدير مائدة طعام للحاضرين, ثم قام غبطة البطريرك مع اللآباء بزيارة دير القديس ثيوذوسيوس كما هي العادة.

أحتفل أيضاً بهذا العيد في كنيسة رؤساء الملائكة في البلدة القديمة في المدينة المقدسة حيث ترأس خدمة القداس ألالهي قدس الأرشمندريت بارثلماوس بدعوة من الرئيس الروحي للدير رئيس أساقفة اللد ذيميتريوس.

custom1
قد يعجبك ايضا