“البنك المركزي التركي” يثبت الفائدة تحت تهديد الليرة

“البنك المركزي التركي” يثبت الفائدة تحت تهديد الليرة

أبقى البنك المركزي التركي، اليوم الخميس، سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير عند 19% كما كان متوقعا، وسط ارتفاع في التضخم وانهيار لليرة.

حيث جدد البنك المركزي التركي تعهده بإبقائه فوق معدل التضخم الذي يتوقع البنك أن يتراجع بعدما ارتفع لأكثر من 17% مع انخفاض الليرة.

- إعلان -

أزمة تركيا الاقتصادية تتوحش.. شركات تضررت وإغلاق أكثر من -المزيد في الرابط التالي- https://nesral3roba.com/?p=98273

كان 18 محللا استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يُبقي البنك تحت قيادة محافظه الجديد شهاب قاوجي أوغلو على سعر الفائدة لأجل أسبوع واحد دون تغيير، قبل خفض محتمل في الربع الثالث من العام.

وانخفضت العملة التركية 13% منذ منتصف مارس آذار عندما أقال الرئيس رجب طيب أردوغان المحافظ السابق للبنك المركزي ناجي إقبال، مما دفع التضخم المرتبط بالتجارة للصعود في البلد المعتمد على الواردات.

ورفع البنك المركزي الأسبوع الماضي توقعاته لمعدل التضخم في نهاية العام إلى 12.2% من 9.4%، لكنه ما زال دون توقعات السوق.

ويتوقع البنك نزول التضخم من مستوى أبريل نيسان، عندما ارتفع إلى 17.14%، وهو أعلى مستوى في نحو عامين.

سعر الدولار مقابل الليرة السورية اليوم الخميس 6 مايو 2021 -المزيد في الرابط التالي- https://nesral3roba.com/?p=98270

ورفعت مؤسسة جولدمان ساكس الاستثمارية الأمريكية توقعاتها لسعر صرف الدولار أمام الليرة التركية إلى 9.50 ليرة.

وكانت مؤسسة جولدمان ساكس قد خفّضت في 25 يناير/كانون الثاني هذا العام توقعاتها لسعر الدولار أمام الليرة خلال ثلاثة أشهر من 7.50 ليرة إلى 7 ليرات وتوقعاتها لسعر الدولار أمام الليرة خلال 6 أشهر من 7.75 ليرة إلى 7 ليرات وتوقعاتها لسعر الدولار أمام الليرة خلال اثني عشر شهرا من 8 ليرات إلى 7.50 ليرة.

وأرجعت مؤسسة جولدمان ساكس سبب رفعها توقعاتها لسعر صرف الدولار أمام الليرة التركية إلى العجز التجاري المتزايد وتدهور التوقعات.

انخفضت الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي بعد ارتفاع سابق، وذلك عقب قرار البنك المركزي الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير.

وهبطت العملة إلى 8.1250 عقب القرار، وهو ما سبقه ارتفاعها في البداية إلى 8.005 مقابل العملة الأمريكية. وكانت قد أغلقت عند 8.0655 الأربعاء.

اقرأ أيضا أردوغان يناشد الأتراك تحويل مدخراتهم للعملة المحلية

ولم يكرر البنك في بيانه الصادر عقب اجتماعه تعهد الشهر الماضي بمزيد من التشديد النقدي، إذا اقتضت الحاجة.

أدت إقالة أردوغان الشهر الماضي للمحافظ السابق إلى فرار المستثمرين الأجانب خشية خفضه سريعاً لأسعار الفائدة. لكن وعوداً قطعها المحافظ الجديد في الآونة الأخيرة بسياسة مشددة، وانخفاض لليرة بأكثر من عشرة بالمئة، أقنعت المحللين بأن السياسة ستظل مستقرة حالياً.

اقرأ أيضا الليرة التركية تفقد 13 بالمائة من قيمتها في تعاملات آسيا

وفي استطلاع لرويترز لآراء 19 اقتصادياً، توقعوا جميعاً ما عدا اثنين إبقاء البنك تحت قيادة المحافظ شهاب كافجي أوغلو على سعر السياسة لأجل أسبوع واحد من دون تغيير هذا الأسبوع قبل تخفيف محتمل بعد منتصف العام.

وتوقع أحد الاقتصاديين خفضاً إلى 18.50 بالمئة وتوقع آخر خفضاً إلى 17%.

وكان المحافظ السابق قد رفع أسعار الفائدة الشهر الماضي 200 نقطة أساس، وهو ما فاق التوقعات، إلى مستويات لامستها آخر مرة في منتصف 2019، وذلك لمواجهة التضخم الذي يفوق 16 بالمئة ودعم العملة.

التضخم

وارتفع معدل التضخم في تركيا إلى 17.14% على أساس سنوي في أبريل/نيسان، ملامسا أعلى مستوى له منذ منتصف 2019، ومواصلا الضغط على البنك المركزي ليبقي على سياسية متشددة.

وفي مارس/آذار، بلغ معدل التضخم السنوي 16.19% وكانت التوقعات لأبريل نيسان 17.3% وهي أعلى كثيرا من الهدف الرسمي عند 5%.

وأظهرت البيانات أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 4.34% على أساس شهري في مارس آذار بزيادة سنوية 35.17%.

custom1
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.