“السيجارة القاتلة”.. التفاصيل الكاملة لوفاة شاب إثر قفزه من قطار طنطا

كتب : رومانى نصرى

شهدت محطة السكك الحديدية، بطنطا، محافظة الغربية ، واقعة نقل شاب مصاب بكدمات فى جسده، وكسور فى ضلوعه، ونزيف بالرأس، إثر سقوطه من قطار “طنطا– كفرالزيات”، وقفزه عقب مشادة كلاميه مع المواطنين، ورئيس القطار بسبب التدخين، وعدم قدرته على سداد غرامة “التدخين” داخل الكابينة، للتحول السيجارة التي كان يريد تدخينها إلى السيجارة القاتلة، وتم نقله فى حالة حرجة إلى طوارىء مستشفى المنشاوي بطنطا، ولفظ أنفاسه الأخيرة، بعد 5 ساعات داخل العناية المركزة.

- إعلان -

وأصدر المحامي العام لنيابات غرب طنطا الكلية، توجيهاته إلى رئيس نيابة أول طنطا، بضرورة فتح باب التحقيق، في واقعة وفاة الشاب، للتأكد من وجود شبهة جنائية فى الحادث من عدمه، وسماع أقوال شهود العيان من زملاء الضحية.

كان اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية، تلقى إخطارًا من مأمور قسم أول طنطا، يفيد بورود بلاغ من شرطة نقطة مستشفى المنشاوي بطنطا، يفيد بوصول الشاب “أحمد مبروك عبد الرحمن” 24 سنة، مصابًا بنزيف داخلي في المخ إلى العناية المركزة.

وانتقلت القيادات الأمنية، برئاسة اللواء السعيد شكري مدير المباحث الجنائية، والرائد يوسف الجندي رئيس مباحث قسم أول طنطا، وقوات من الشرطة السرية والنظامية إلى مكان الواقعة.

وتبين وفاة الشاب، جراء تعرضه للكسور فى الجمجمة، ونزيف داخلي بالمخ، وكسور بالضلوع، جراء سقوطه أسفل عجلات القطار المذكور، عقب مشادة مع أحد “الكمسارية” بذات القطار، لشروعه بالتدخين، وهو ما دفعه الى القفز من القطار، هربا من سداد الغرامة.

وأفادت مصادر أمنية، بأن الواقعة لا توجد فيها شبهة جنائية، كون الضحية قفز من تلقاء نفسه، لتفادي سداد الغرامة المالية حسب أقوال شهود العيان من زملائه.

وأكد الدكتور متولي أبو رية مدير مستشفى المنشاوي بطنطا، أن الشاب أحمد مبروك فني تمريض 24 سنة، صاحب واقعة القفز من قطار “طنطا– كفرالزيات” لفظ أنفاسه الأخيرة داخل غرفة العناية المركزة.

وأضاف ، أن قسم الاستقبال والطوارىء، استقبل الشاب فى حالة حرجة فى الساعات الأولى من صباح اليوم، وهو يعاني من نزيف داخلي فى المخ وكسر الجمجمة مما تسببت فى وفاته بعد مرور 5 ساعات تقريبًا، داخل غرفة العناية المركزة.

وأوضح مدير مستشفى المنشاوي، أنه تم إعداد تقرير طبي حول وفاته، جراء سقوطه من قطار “طنطا – كفرالزيات” أسفل عجلاته، مما تسبب فى وفاته، نتيجة هبوط حاد فى الدورة الدموية، عقب وضعه على جهاز التنفس الصناعي.

فى ذات السياق، أكد اللواء محمود حمزه مدير أمن الغربية، أنه تم تحرير محضر رسمي بوفاه الشاب، بواقعة وفاته جراء السقوط من القطار “طنطا – كفرالزيات”، قبيل دخوله محطة القطارات الرئيسية بطنطا، فى الساعات الأولى من صباح اليوم، مضيفًا: “زملاء الضحية أكدوا حدوث مشادة بسبب غرامة على التدخين بشكل غير قانوني بالقطار”.

وأضاف، أن الحادث لا يوجد فيه شبهة جنائية، لعدم وجود أي بلاغات رسمية تتهم مسئولي القطار حتى الآن، مؤكدًا أن النيابة العامة تحفظت على جثة الشاب داخل مشرحة مستشفى المنشاوي بطنطا.

وأشار مدير الأمن، إلى تشكيل فريق من البحث الجنائي، وانتقل لسماع أقوال شهود العيان من زملاء الضحية، الذي يعد من أبناء مدينة كفرالزيات، ويعمل بمستشفى السلام، مضيفًا: “ربنا يرحمه ويسكنه فسيح جناته يارب العالمين”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.