الصحة: إغلاق 380 منشأة غذائية لمخالفتها الاشتراطات الصحية

تابعت/ فاطمة العامرية

أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن ضبط وإعدام 118 طنًا و 561 كيلو جرامًا أغذية متنوعة ولحوم فاسدة، و 2388 لترًا من العصائر والمياه المعبأه والألبان، غير صالحة للاستهلاك الآدمي، وذلك خلال عدة حملات شنتها الإدارة العامة لمراقبة الأغذية على المنشآت الغذائية ومنافذ بيع اللحوم بجميع المحافظات خلال شهر يوليو الجاري، تزامنًا مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك، حرصًا على صحة المواطنين.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، أن هذة الحملات تأتي ضمن توجيهات الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، باحكام الرقابة على المنشآت الغذائية، والتأكد من سلامة الغذاء المقدم للمواطنين خاصة في ظل مواجهة الدولة لفيروس كورونا المستجد، مؤكدًا اتباع الوزارة إجراءات استباقية لتوعية المستهلك وتوفير غذاء آمن وصحي.

- إعلان -

وأضاف “مجاهد”، أنه تم خلال الحملات المرور على 2645 منشأة غذائية للتأكد من استيفائها للاشتراطات الصحية العامة والخاصة الواجب توافرها، حيث تم إعدام 101 طن و75 كيلو جرامًا أغذية متنوعة و 1100 لترًا عصائر ومشروبات وألبان منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك الآدمي، كما تم ضبط 17 طنًا و 486 كيلو جرامًا أغذية متنوعة، و1288 لترًا عصائر ومشروبات وألبان للشك في صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، من خلال الفحص الظاهرى لها، حيث تم سحب 3927 عينة أغذية متنوعة للوقوف على مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، وإرسالها للتحليل بمعرفة المعامل المركزية والإقليمية التابعة للوزارة.

ومن جانبة أشار الدكتور علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي، إلى أنه تم تحرير 2507 محاضر حيال المخالفات التي تم رصدها أثناء المرور، طبقاً للقوانين والقرارات الوزارية في هذا الشأن، كما تم إيقاف تشغيل 380 منشأة غذائية لمخالفتها للاشتراطات الصحية الواجب توافرها بهذة المنشآت، وذلك حرصًا على الصحة العامة للمواطنين.

وأكد “عيد” أن الوزارة ماضية في تشديد الرقابة المستمرة والدورية على المنشآت الغذائية، لضمان سلامة الغذاء واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المخالفين حفاظاً على الصحة العامة للمواطنين.

قد يعجبك ايضا