“النقض” تحجز قضية احداث المغارة بسوهاج للحكم

متابعة / فاطمة عبدالواسع

حجزت محكمة النقض جلسة نظر موضوع القضية المعروفة إعلاميًا بـ”أحداث المغارة بسوهاج” بعد أن قضت المحكمة في 3 يوليو الماضي بقبول طعن 66 متهمًا في القضية لجلسة 18 مارس للحكم

- إعلان -

وحضر المتهمون بالقضية وسط حراسة امنية مشددة

ويعد تصدي محكمة النقض يجعلها محكمة موضوع من المرة الأولى في حالة قبول الطعون وإلغاء الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات، والذى نشر بالجريدة الرسمية 27 أبريل 2017 وأصبح ساريا منذ اليوم التالى لنشره.

كانت محكمة جنايات سوهاج، قضت غيابيًا وحضورًيا بمعاقبة 35 متهمًا بالسجن المؤبد، و61 حضوريا بالمشدد لمدة 15 سنة، و62 متهما بالسجن المشدد 5 سنوات، و26 بالسجن المشدد 5 سنوات، و6 متهمين بالسجن المشدد 3 سنوات، في القضية المعروفة إعلاميا بـ”قضية المغارة” في مركز جهينة والمتهم فيها 190 شخصًا بينهم 124 هاربًا.

تعود أحداث القضية، إلى عام 2015 عندما وردت معلومات إلى ضباط الأمن الوطني بسوهاج، عن وجود المتهمين في إحدى المغارات بالجبل الغربي، وبحوزتهم بنادق آلية وكمية من الذخيرة، وتم القبض عليهم، ووجهت إليهم النيابة العامة تهم ارتكاب أعمال إرهابية والإعداد والتجهيز لارتكاب بعض الجرائم الإرهابية بالمحافظة، واستهداف الضباط والأفراد والمنشآت الشرطية والاقتصادية والعامة ومحاولة قلب نظام الحكم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.