بأمر السيسي صرف 100 % من الأجر الأساسي لهؤلاء الموظفين و600 جنيه حد أدني..

متابعة / سماح سعد محمد
تستمر الدولة المصرية في رفع العبء عن كاهل المواطنين المصريين الذين تضرروا من تداعيات فيروس كورونا المستجد، وبناءًا على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتقديم كافة أوجه الدعم لتلك الفئات وتحفيزهم علي العمل بتقديم مكافآت مالية لهم، وهم محنتهم بسبب تداعيات انتشار فيروس كوفيد 19، الذي أثر بشكل واضح علي مصادر الدخل لبعض فئات المجتمع المصري.
ومنذ بداية انتشار هذا فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 اللعين، وتوقف حياة بعض المواطنين الذين فقدوا وظائفهم، أو تأثرت أعمالهم بسبب تلك الجائحة العالمية، فمع بداية العام وظهور ما يسمي بفيروس كورونا، اتخذت الدولة عدة قرارات لصالح المواطن المصري الذي تضرر من الجائحة، حتي جاء إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي الإنسان، الذي يشعر بالآم المواطنين، أعلن على الفور توجيه كافة أوجه الدعم المالي لهم.
توجيهات الرئيس
وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، الحكومة بتقديم منحة مالية تقدر ب 500 جنيه، وذلك للعمالة غير المنتظمة، وبعد إنتهاء مهلة الصرف، وبأمر الرئيس أيضاً وتوجيه للحكومة باستمرار الصرف حتي نهاية العام، مما تسبب في حالة من السعادة والإرتياح بين المواطنين، بأن الرئيس يقف بجانبهم في محنتهم.
صرف 100% من الأجر الأساسي
أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، استكمال صندوق إعانات الطوارئ للعمال بالوزارة في صرف الدفعتين الثانية والثالثة، وذلك من إعانات الطوارئ للعاملين، وذلك في قطاع السياحة والمتضررين من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، والتى تصل إلى 317 مليونا و 305 وتقدم لنحو 146 ألفاً و 610 عامل، وهؤلاء يعملون فى 2204 منشأة، وذلك بنسبة 100% من الأجر الأساسى للعامل.
600 جنيه حد أدني
وكانت الدولة قد قررت صرف 100% من الأجر الأساسي للعاملين، وهو الحد المثبت عليه في التأمينات، والذى قام صاحب العمل بالتأمين عليهم به، ويكون ذلك بحد أدنى 600 جنيه.
وأكد وزير القوي العاملة، أن قرار صرف منحة مالية للمتضررين من فيروس كورونا المستجد، يأتي بناءا علي توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بصرف منح للعمالة المنتظمة القطاعات المتضررة من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وفي قدمتها قطاعات السياحة المتضررة.
القطاع السياحي
وأكد وزير القوي العاملة أنه بالاتفاق بين وزارات القوي العاملة والتخطيط والسياحة، والتنمية الاقتصادية تم وضع قواعد للصرف لتلك القطاعات المتضررة، وذلك وفقًا لها حيث يتم تقديم الطلبات إلى الاتحاد العام للغرف السياحية، وبعد ذلك يتم مراجعتها وتقديمها إلى الصندوق، حيث يقوم بمراجعتها مع التأمينات الاجتماعية، وبعد ذلك يتم الصرف للمنشآت المتعثرة، وذلك بموجب شيكات أو تحويلات بنكية على الحساب الخاص بها.
فرحة المواطنين
ومن جانبهم، عبر المواطنون عن سعادتهم بصرف المنح المالية التي خصصها الرئيس عبد الفتاح السيسي للعمالة غير المتتظمة، أو المواطنين الذين تضرروا من القطاع السياحي في مصر، ووجهوا الشكر للرئيس الذي وجه بمساعدة العاملين في السياحة، وهم فئة كبيرة، وتضررت بشدة من جراء فيروس كورونا المستجد الذي أثر بشكل مباشر على حركة السياحة، ليس في مصر فقط ولكن في العالم كله.
وأشاروا إلي أن المنحة تصرف بإنتظام، حيث يتم الآن صرف الدفعة المالية الثانية وذلك بواقع 100% من الأجر الاساسي، كما ثمنوا دور الدولة والوزارات المعنية بالصرف علي سرعة الاستجابة لقرارات الرئيس الذي وجه بسرعة صرف منح مالية للمتضررين من فيروس كورونا المستجد، وأضافوا أنهم الآن ليس عندهم أدني قلق ما دام الرئيس السيسي يقف بجانبهم في أشد المحن.

قد يعجبك ايضا