بالصور إجراء 430 تحليل “pcr” لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة

ضمن خطة الوزارة للتأمين الطبي لبطولة كأس العالم للرماية … وزيرة الصحة: إجراء 430 تحليل “pcr” لفيروس كورونا المستجد لجميع الفرق المشاركة في البطولة منذ انطلاقها حتى اليوم

وزيرة الصحة: تطبيق سياسة الفقاعة الطبية للالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية خلال فعاليات البطولةوزيرة الصحة: عيادات طبية مجهزة بفنادق الإقامة وميدان الرماية لتقديم الخدمات الطبية للمشاركين في البطولةـ

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن إجراء 430 تحليل “pcr” لفيروس كورونا المستجد لجميع الفرق المشاركة في بطولة العالم للرماية منذ انطلاقها في 22 فبراير الماضي وحتى اليوم، بالإضافة إلى تقديم الخدمات الطبية لـ 30 فردًا من أعضاء الاتحادات واللجان المنظمة والعاملين بالفنادق خلال فعاليات البطولة وصرف العلاج اللازم لهم،

- إعلان -

مؤكدة أن جميعهم بصحة جيدة.يأتي ذلك ضمن تنفيذ خطة التأمين الطبي لبطولة كأس العالم للرماية، والتي تستضيفها مصر في الفترة من 22 فبراير وحتى 5 مارس الجاري، في إطار الحرص على الاهتمام بالصحة العامة لضيوف مصر الكرام،

واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية والطبية تزامنًا مع إجراءات الدولة للتعايش مع فيروس كورونا المستجد كوفيد19 ،

وذلك بالتنسيق بين وزارتي الصحة والسكان والشباب والرياضة.وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة وضعت خطة متكاملة بهدف تطبيق كافة الإجراءات الطبية الوقائية والاحترازية من خلال تأمين كافة فعاليات وأنشطة البطولة لسلامة ضيوف مصر الكرام من مختلف دول العالم في ظل مواجهة الدولة لجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد19 ،

وحرصًا على إخراج هذا الحدث العالمي الذي تستضيفه مصر بصورة مشرفة.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة : أن خطة التأمين الطبي للبطولة تشمل تطبيق سياسة الفقاعة الطبية (full (Bubble وذلك بعد نجاحها في تأمين بطولة كأس العالم لكرة اليد، مشيرًا إلى تطبيقها من خلال مجموعة ثابتة من العاملين بالفنادق والفريق الطبي تكون مصاحبة لكل فريق من الفرق المشاركة في البطولة،

وذلك لتقليل الاختلاط حيث تخضع (المجموعة) إلى التحركات المحدودة بين فندق الإقامة وصالات التدريب وميدان الرماية، كما يتم التشديد داخل المجموعة على تقليل الكثافات والتشديد على الالتزام بارتداء الماسكات وتعقيم الأيدي والتباعد الاجتماعي

.وتابع “الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة ” أنه يتم إجراء مسحات الـ PCR دوريًا بمعدل مرة كل 72 ساعة لجميع الوفود المشاركة في البطولة من (الرماة، اللجان المنظمة، أعضاء الاتحادات، العاملين بالفنادق، الفريق الطبي) ك

ما يتم إجراء المسحات لحالات الاشتباه، مشيرًا إلى أنه لا يسمح بدخول البلاد لأي شخص بدون تحليل فيروس كورونا PCR بنتيجة سلبي.

ولفت الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة إلى أنه تم الدفع ب 5 سيارات إسعاف مجهزة لتأمين البطولة،

حيث تم توزيعهم في محيط ميدان الرماية بنادي الصيد بمدينة 6 أكتوبر ومقر إقامة الوفود المشاركة، لافتًا إلى ربط كافة الفرق الطبية بميدان الرماية والعيادات والنقاط الطبية بسيارات الإسعاف عن طريق جهاز اللاسلكي للتنسيق وإخلاء الحالات الطارئة والمرضية، مضيفًا أنه يتم تلقي بلاغات الإسعاف من خلال غرفة عمليات مركزية على الخط الساخن (١٢٣)،

فضلاً عن تفعيل غرفة الأزمات الوقائية بوزارة الصحة والسكان للعمل 24 ساعة يوميًا لمتابعة تطبيق خطة التأمين الطبي.

وتحدث الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة إنه يتم تنفيذ خطة التأمين الطبي لتلك الفعاليات من خلال 30 طبيبًا ومراقبًا صحيًا وإداريًا مُدربين على أعلى مستوى،

حيث تم تجهيز عيادة طبية بوحدة عناية مركزة كاملة في فندقي الإقامة تشمل (عربة طوارئ كاملة التجهيزات – جهاز صدمات كهربائية – مونيتور – أدوية ومستلزمات الحالات الطارئة ــ جهاز أشعة متنقل – جهاز سونار متعدد – جهاز تحاليل CBC وكيمياء دم، وصيدلية بها أدوية الطوارئ)، كما تم توفير عيادات طبية داخل ميدان الرماية بنادي الصيد وتجهيزها بأدوية الطوارئ ، وجهاز التنفس الصناعي المتحرك – المونيتور – جهاز الصدمات – اسطوانات الأكسجين – عربة الطوارئ المجهزة – جهاز رسم القلب – أجهزة القياس المختلفة (السكر – الضغط – نسبة التشبع من الأكسجين) – الضمادات والدعامات المختلفة وأربطة الضغط – مستلزمات دعم المفاصل والفقرات وعمل الجبيرة – وأجهزة الشفط،

وذلك بالإضافة إلى عيادات متنقلة لطوارئ الجراحة والعظام وأمراض الباطنة والقلب، وصيدلية متنقلة بمحيط النادي.ولفت مجاهد إلى التشديد على الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية خلال أنشطة وفعاليات البطولة، مضيفًا أنه يتم رش وتعقيم ميدان الرماية، وغرف الإقامة بالفنادق قبل وصول الوفود إليها،

كما يتم تطهير حقائب وأمتعة الوفود الرياضية عند وصولها إلى الفنادق.

وتابع الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة أنه تم التأكد من توافر التهوية الجيدة بجميع الأماكن،

والتأكد من قيام إدارات الفنادق والصالات الرياضية بغسل وتطهير المناشف والملابس والحقائب والأدوات التي يتم استخدامها أثناء المسابقات والتخلص الآمن من الأدوات التي تستخدم مرة واحدة، بالإضافة إلى القيام بأعمال الرقابة البيئية على الأغذية ومياه الشرب عن طريق المرور الميداني الدوري للتأكد من السلامة الصحية لمقدمي الأغذية ومطابقة الغذاء المتداول للاشتراطات الصحية وسحب عينات دورية للتحليل بالمعامل المركزية

وكذلك مياه الشرب وحمامات السباحة والصرف الصحي، كما يتم تنفيذ أعمال مكافحة ناقلات الأمراض بمناطق إقامة الوفود والفرق المشاركة بمكافحة الحشرات الطائرة والزاحفة والقوارض بمبيدات الصحة العامة الموصي بها من منظمة الصحة العالمية.

وقال الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة أنه في إطار حرص الوزارة على نشر الوعي بين المشاركين في البطولة، تم نشر المطبوعات واللافتات التوعوية بجميع أماكن تواجد أفراد البعثات بـ 6 لغات أجنبية، بالإضافة إلى توفير مادة علمية وقائية للعرض على شاشات الإعلانات المرئية بفنادق إقامة الوفود.

بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
بالصور إجراء 430 تحليل "pcr" لفيروس كورونا لجميع الفرق المشاركة في البطولة
custom1
قد يعجبك ايضا