بعد 6 أعوام من التحقيق المؤبد لمحققين طاردوا جواسيس إيران في تركيا

قضت المحكمة الجنائية العليا الرابعة عشرة في إسطنبول، بالسجن المؤبد، والسجن المؤبد المشدد على المحققين في قضية “منظمة السلام والتوحيد” الإيرانية المصنفة إرهابية في قائمة تركيا للتنظيمات الإرهابية، وذلك بعد 6 أعوام من التحقيق في القضية.

وحسب صحيفة “زمان” التركية طالت الأحكام 90 متهماً، بينهم 13 معتقلاً و13 فاراً، بتهمة التآمر والتزوير في تحقيقات “منظمة السلام والتوحيد” التابعة للحرس الثوري الإيراني.

وأشارت الصحيفة التركية “زمان”إلى أن تنظيم السلام والتوحيد الإرهابي التابع لفيلق القدس الإيراني، متهم بشراء ذمم سياسيين، ومسؤولين أتراك.

وذكرت الصحيفة “زمان”إن النيابة العامة ادعت أن حركة الخدمة نصبت مؤامرة للتنظيم الإرهابي، ولفقت جرائم وأدلة ضده،ما يسمح لأردوغان بادعاء أن الحركة دبرت مؤامرة ضد وزرائه المتهمين بالفساد والرشوة وأبنائهم في 2016، لتجريمهم وحبسهم، وتوظيف ذلك للإطاحة بحكومته.

custom1
قد يعجبك ايضا