تفاصيل هجوم ميليشيا إثيوبية على الجيش السوداني

متابعة / نادية سعد الدين محمد

صرح الجيش السوداني، اليوم الأربعاء، تعرض قوة تابعة له لكمين من ميليشيا إثيوبية مسلحة، داخل الأراضي السودانية.

- إعلان -

وأكد الجيش السوداني في بيانه على قدرته لحسم أي تحركات معادية داخل الحدود السودانية، مؤكدا عدم السماح لغزو الأراضي السودانية.

فيما كشفت صحف سودانية عن مقتل 6 من عناصر الجيش السوداني، بينهم ضابط برتبة رفيعة، وإصابة 12 آخرين بسبب المعارك بين الجيش السوداني وميليشيا إثيوبية مسلحة ليلة أمس الثلاثاء.

وذكرت مصادر عسكرية سودانية لـ “سودان تريبون” أن المعارك شهدتها محلية القريشة، في أعقاب كمين للقوات السودانية على يد الميليشيا الإثيوبية.

وأشارت المصادر إلى مقتل قائد القوة، برتبة رائد، بالإضافة إلى 3 آخرين، وإصابة 12 من الجيش السوداني.

تأتي هذه المعارك عقب أيام قليلة من الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك إلى إثيوبيا، حيث التقى رئيس الوزراء آبي أحمد، حيث توصلا إلى بدء مباحثات جديدة الأسبوع المقبل، حول قضايا الحدود بين الدولتين.

ولذلك، رجحت مصادر أن يكون هذا الهجوم من قبل ميليشيا إثيوبية، جاء مدعوما من الجيش الإثيوبي، رغبة منه في تعزيز موقف أديس أبابا في المباحثات الإثيوبية السودانية.

وتشهد المناطق الحدودية بين إثيوبيا والسودان معارك ضارية منذ سنوات، حيث تعمدت الميليشيات الإثيوبية الاستيلاء على آلاف من الأفدنة السودانية الخصبة، حيث تقدر مساحتها 6 آلاف كيلومتر.

custom1
قد يعجبك ايضا