رئيس الإنجيلية من تنصيب قس جديد لكنيسة المعادي الجديدة: إصلاح الكنيسة ضرورة حتمية

القاهرة في 5 ديسمبر 2020

رئيس الإنجيلية ينصب القس جون سامي قسًّا جديدًا لكنيسة المعادي الجديدة

شارك الدكتور القس أندريه زكى، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، في حفل تنصيب القس جون سامي، قسًّا وراعيًا للكنيسة الإنجيلية بالمعادي الجديدة، وذلك بقاعة ديلز كلية رمسيس، بحضور الأستاذ أحمد الطيبي عضو مجلس النواب عن دائرة المعادي، وسيادة اللواء حازم حكيم، مدير أمن قطاع غرب، والقس نادي لبيب، رئيس سنودس النيل الإنجيلي، والقس رفعت فتحي، الأمين العام لسنودس النيل الإنجيلي المشيخي، والقس سليمان صادق، الراعي الفخري للكنيسة الإنجيلية بالفجالة، والدكتور فريدي البياضي، عضو مجلس النواب،
والقس باسم بشرى، أمين عام المؤسسات التعليمية بسنودس النيل الإنجيلي، والقس عاطف سيدهم، رئيس المجمع العام لكنائس المثال المسيحي، والقس سامح موريس، راعي الكنيسة الإنجيلية بقصر الدوبارة، والشيخ عصام واصف، رئيس مجلس شوؤن الشيوخ، وكل من الأستاذ هاني مغربي، والأستاذ محمد فوزي، والأستاذ محمد عامر، من قيادات حزب مستقبل وطن بأمانة المعادي، وعدد من القيادات الدينية والشعبية والتنفيذية.

- إعلان -

وفي كلمة الاحتفال قال رئيس الإنجيلية: “إن إصلاح الكنيسة ضرورة حتمية، وإن أهمية إدراك موقعنا الحقيقي يكشف ويحدد رؤيتنا وقدرتنا على التغيير، فلن نستطيع أن نخرج عن إطار حياتنا ورؤيتنا ونتجاوز الحاجز دون اختبار أفكار جديدة والوصول لأماكن جديدة، ولا بد أن نعلم أن خبرتنا السابقة قد تكون معوقًا وحاجزًا للتغيير، والدور والمناصب أيضًا، كما أن التمسك بالماضي الشديد يحجب رؤيتنا، وتشابك المصالح والخوف من التغيير يمنعنا دائمًا عن الخروج من الأسوار”.

وأضاف رئيس الإنجيلية في كلمته: “أن الأيادي الملوثة لا تبني بيوت الله، فبيوت الله تحتاج إلى أيادٍ مطهرة، ولا يمكن أيضًا تحقيق الإصلاح افتراضيًّا على وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال نماذج لأبطال ورقية” موضحًا “أن الإصلاح سوف يكون من خلال جماعة مخلصة تمتلك قدرة على التغيير، هكذا يكون الإصلاح الكنسي الحقيقي”.

وتابع “نصلي أن يمنحنا الله القدرة على مقاومة كورونا وقدرة حقيقية على الإصلاح والتغير”.

كما قدم رئيس الطائفة الإنجيلية التهنئة للقس جون سامي وأسرته وشعب الكنيسة، بمناسبة تنصيبه راعيًا جديدًا للكنيسة الإنجيلية بالمعادي الجديدة.

شارك في برنامج الاحتفال القس ناجح فوزي، رئيس مجمع القاهرة المشيخي، وراعي الكنيسة الإنجيلية بشبرا الشرقية، والقس محي زاهر، رئيس مجلس الكنيسة وراعي كنيسة التعاون، والقس رضا عدلي، بمجمع القاهرة الإنجيلي العام، والقس يوسف بطرس، راعي الكنيسة الإنجيلية بمنشية الصدر، والقس نبيل لبيب، عضو لجنة العمل الرعوي والكرازي، والقس سامح لطفي، رئيس لجنة العمل الرعوي والكرازي، والشيخ مجدي وديع، عضو لجنة العمل الرعوي والكرازي، والأخ ديفيد جميل، عن شعب كنيسة المعادي الجديدة، كما قدم الأخ بهجت عدلي عددًا من الترانيم الروحية خلال حفل التنصيب.

custom1
قد يعجبك ايضا