رثاء لأهل الدعوة و القرآن


نامى قريرة العين في قبرك
فمعك وفي صدرك القرآن
هنيئاً لك يا حافظة لكتابه
فخراً انك من اهل الرحمن
من أهل الله وخاصته هكذا
فى رواية الرسول العدنان
كم تلوتى من آيات فلك بكل
حرف حسنة هكذا الإحسان
ويقال لك يوم القيامة رتلى
كما كنت ترتلى عبر الزمان
ولا تنسى شفاعته لكى يوم
لا ينفعك جاه ولا سلطان
كم أسعدت أنت من البشر
بحديث عذب يحى الإنسان
وسيكون لك صدقة جارية
لتسعدى فى أعلى الجنان
وسيهل عليك من الجنة
من مسكها وروح وريحان
نحسبك ولانذكيك على الله
إنه أعلم بعباده فى كل مكان

بقلم عبد العزيز الرفاعى

custom1
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.