زواج المسلمه من اليهودي والغاء النقاب والازهر

متابعة / فاطمة عبدالواسع

قدم ايمن محفوظ شكوي رسميه للمجلس النواب ضد د. آمنة نصير اسباب المطالبه بمحاكمه د أمنة نصير

- إعلان -

عضو مجلس النواب لصدور تصريحات منها باجازتها زواج المسلمه من اليهودي والمسيحي بادعائها بعدم وجود نص تشريعي يمنع ذلك

وان كان حديثها علي المسيحي فقط قد يكون مقبول ولكن لعلها لم تقرا قوله تعالي لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا”

فكيف يسقيم الزواج مع العدواه والبغض؟؟؟

واضاف محفوظ قائلا فضلا عن مهاجمه المؤسسه الدينيه بشأن تصريحاتها بشأن الأزهر والتي اتهمت فيها الأزهر بأنه يعاني من الترهل وأن التطوير فيه مجرد حبر علي ورق، وكليات الازهر تقل عن مستوي نظائرها من الجامعات الاخري وقد تعدت تلك التصريحات النقد الموضوعي الي التقليل من شان الازهر

واستطرد محفوظ بان طعنها في رمز ديني اسلامي وهو النقاب ونسبته الي اليهود وكانها تعلي من الايمان اليهودي

واكد محفوظ بانه ليس في موضع الفتوي او اهلا لها الا انني لا اريد ان يحيد نواب البرلمان عن الدور الذي انتخبناهم من اجله

وطالب محفوظ في ختام شكواه التي حملت رقم 16367 علي الموقع الإلكتروني للمجلس بالمطالبه بتوقيع

جزاءت المسئولية التأديبية للنواب طبقا للقانون المجلس رقم واحد لسنه 2016 ولائحته الداخلية لمجلس لأنه لا يُسأل النائب عما يبديه من آراء تتعلق بأداء أعماله بالبرلمان ويسال عن غيرها

وأنه يجب على العضو أن يراعي الاحترام الواجب لمؤسسات الدولة اوثوابتها مثلما طعنت في المؤسسه الدينيه فالعقوبات تبدا .

اللوم وحتي الحرمان من الاشتراك في وفود او اعمال المجلس لمده يحددها مجلس النواب

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.