شاهد 23 محافظاًو إجراءات تنفيذ المرحلة الجديدة لمبادرة “حياة كريمة”

قال اللواء محمود شعراوي : الحكومة تسعى لتحسين معيشة 18.5 مليون مواطن في 1000 قرية مصرية

في إطار تنفيذ تكليفات السيد رئيس الجمهورية ، للحكومة بتوسيع نطاق التدخلات التنموية بالقرى الأكثر احتياجاً ضمن المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” واختيار ١٠٠٠ قرية جديدة لتطويرها تطويراً شاملاً ، وما أعقبه من قيام السيد رئيس مجلس الوزراء بعقد عدة لقاءات مع الوزارات والجهات المعنية للاتفاق على آليات تنفيذ التكليف الرئاسي وتحديد النطاق الجغرافي الذي سيشمل تلك القري ، وموافقة مجلس الوزراء علي ما تم عرضه من وزارة التنمية المحلية باستهداف حوالي ٥٠ مركزاً إدارياً بـ ٢٣ محافظة يضموا الـ١٠٠٠ قرية .

- إعلان -

بدأ السيد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، تنفيذ تكليفات رئيس الوزراء بعقد اجتماعات مع السادة المحافظين لبدء الإجراءات المطلوبة لتنفيذ المرحلة الجديدة لمبادرة “حياة كريمة” .

حيث عقد وزير التنمية المحلية اجتماعين منفصلين مع 23 محافظاً ، وجاء الاجتماع الأول بمقر الوزارة بحضور كل من اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية واللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد واللواء طارق الفقي محافظ سوهاج واللواء عمرو حنفي محافظ البحر الأحمر واللواء أشرف عطية محافظ أسوان واللواء أسامة القاضي محافظ المنيا والدكتورة منال عوض محافظ دمياط.

كما عقد الاجتماع الثاني عبر تقنية الفيديو كونفرانس بحضور كل من اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة واللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية اللواء عصام سعد محافظ أسيوط واللواء أشرف الداودي محافظ قنا والمستشار مصطفي ألهم محافظ الأقصر والدكتور محمد هاني محافظ بني سويف والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم والدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية والدكتور طارق رحمي محافظ الغربية واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة واللواء شريف فهمي بشارة محافظ الاسماعيلية واللواء محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية ومحمد موسى نائب محافظ المنوفية .

كما شارك في الاجتماعين عدد من قيادات وزارة التنمية المحلية ، حيث استهدفت الاجتماعات توجيه المحافظات نحو سرعة استيفاء بيانات وصف الوضع الراهن وتحديد الاحتياجات المطلوبة بكل قرية داخل المركز وبما يتوافق مع المعايير التخطيطية المتفق عليها ، تمهيداً لتحديد المشروعات والتدخلات ومناقشتها مع المواطنين والمجتمع المدني وبدء التنفيذ بشكل فوري من خلال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وأجهزة وزارة الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وجهات التنفيذ المعنية .

ومن جانبه أشار اللواء محمود شعراوي إلي أن السيد رئيس الجمهورية كلف الحكومة بتوسيع نطاق مبادرة “حياة كريمة” لإحداث تطوير شامل في ١٠٠٠ قرية مصرية جديدة تضاف إلي ٣٧٥ قرية جاري العمل فيها ضمن المرحلة الحالية للمبادرة ، وذلك في إطار البناء على النجاحات التي تحققت حالياً في المبادرة الرئاسية .

وشدد وزير التنمية المحلية على أن القري الجديدة روعي في اختيارها أنها تضم أكبر عدد من القري التي كان مخطط شمولها بمبادرة “حياة كريمة” خلال الأعوام المقبلة ، لافتاً إلى أنه كان ذلك أحد المعايير المهمة في اختيار المراكز الإدارية المستهدفة والتي تضم ١٠٠٠ قرية.

وكشف اللواء محمود شعراوي عن أن البرنامج يستهدف إحداث تطوير في كافة التجمعات الريفية بالقرى الواقعة في نطاق المراكز التى سيتم اختيارها من خلال توفير خدمات البنية الأساسية، وتحسين الاتصالية الجغرافية من خلال رصف الطرق والإنارة العامة ، وتوفير خدمات المدارس والمرافق الصحية ، فضلاً عن تبطين الترع وتحسين نظم الري والصرف الزراعي ومشروعات التنمية الاقتصادية والخدمات الاجتماعية التي تستهدف الفئات الأولى بالرعاية ، بالإضافة إلي تحسين نمط السكن من خلال التوسع الرأسي الذي يحد من التعدي على الأراضي الزراعية.

وأكد وزير التنمية المحلية ان المرحلة الجديدة لمبادرة حياة كريمة تأتي في سياق إهتمام السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتنمية الريفية الشاملة والتطوير الشامل للقرى بما يتناسب مع النهضة العمرانية والاقتصادية التي شهدتها مصر خلال السنوات الست الأخيرة، لافتاً إلي أن المرحلة الجديدة للمبادرة يستفيد منها حوالي ١٨.٥ مليون مواطن مصري .

ووجه اللواء محمود شعراوي ، المحافظين خلال الاجتماعات بتشكيل مجموعات عمل تكون في حالة انعقاد دائم واستيفاء البيانات التفصيلية المطلوبة عن كل تجمع ريفي بكل مركز، وأن يشمل ذلك الوضع الراهن والاحتياجات المطلوبة بكل قطاع ، تمهيداً لقيام اللجان الفنية من الهيئات المختصة بمعاينة الوضع على الطبيعة وتحديد المشروعات بعد التشاور مع المواطنين والجهات التنفيذية .

وأكد وزير التنمية المحلية ، على أن خطوات تنفيذ المرحلة الجديدة ستبدأ خلال الشهر الجاري لنهو المشروعات في أسرع وقت ممكن بما يساهم في تحسين مستوى معيشة المواطنين بالقرى المستهدفة ، وأشار شعراوي إلي أن اللجان الفنية ستبدأ عملها التنفيذي خلال الأسبوع الجاري .

واختتم اللواء محمود شعراوى تصريحاته بالتأكيد على أن المرحلة الجديدة لمبادرة “حياة كريمة” والتي تستهدف تطوير ١٠٠٠ قرية تنفذ بالتوازي مع تنفيذ المشروعات المخططة بالمرحلة الحالية للمبادرة والتي تستهدف ٣٧٥ قرية خلال العام المالي الجاري .

وفي سياق آخر، أشار وزير التنمية المحلية خلال الاجتماعات إلي أنه ينتهز فرصة لقاءاته الدورية مع السادة المحافظين لمتابعة بعض الملفات التي تهم المواطن ، حيث وجه اللواء محمود شعراوى المحافظين نحو تسريع العمل في منظومة توصيل الغاز الطبيعي للمخابز البلدية فى إطار البرتوكول الموقع مع وزارتى البترول و التموين والتجارة الداخلية ، مؤكداً على أن شركات الغاز ستتحمل تكاليف رد الشىء لأصله ، وتقوم الإدارة المحلية بمنح التراخيص اللازمة في أسرع وقت وتذليل أى معوقات خاصة بالتنفيذ .

كما وجه وزير التنمية المحلية السادة المحافظين بتيسير إجراءات صرف منحة الدعم النقدي للعمالة غير المنتظمة وتهيئة منافذ مناسبة لضمان حصول العمال المستهدفين على المنحة بسهولة وبصورة كريمة .

كما شهد الاجتماع بحث آخر مستجدات مشروع ( شغلك جنب قريتك ) والذي تنفيذه الوزارة في عدد من المحافظات بتنسيق مع اتحاد الصناعات المصرية .

كما تم استعراض جهود المحافظات لتنفيذ الاجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد وتطبيق قرارات مجلس الوزراء فى هذا الشأن ، حيث أكد اللواء محمود شعراوي أهمية استمرار جهود كافة الجهات المعنية بالمحافظات في تنفيذ الاجراءات الاحترازية بكل حسم وتوخى الحذر ، وكذا القيام بأعمال تطهير المنشآت والمساجد والمدارس ومواقف السيارات وأماكن التجمعات و التشديد بالتزام ارتداء الكمامات والمحافظة على التباعد الاجتماعى .

كما تم خلال لقاءات الوزير مع المحافظين متابعة آخر المستجدات الخاصة بمشروع إنشاء مجمع الخدمات الحكومية، بالمحافظات أسوة بما تقرر لمحافظة الوادى الجديد ، والتأكيد علي سرعة تدقيق عدد العاملين بكل محافظة، ومعاينة الأراضي المُحددة لإقامة المجمعات عليها.

custom1
قد يعجبك ايضا