ظِـــــــل الله!

بقلم / الدكتور ظريف حسين رئيس قسم الفلسفة بآداب الزقازيق…

-مازال الناس و سيظلون يبحثون عن الله في كل زمان.

  • ولماذا؟
    -لأنهم يحتاجون إليه.
    -و ماذا تعني بذلك؟
    -أعني أن الله موجود أولا؛و أنهم يحتاجون إليه ثانيا؛و أنهم يبحثون عنه ثالثا!
    -فإن لم يجدوه؟!
    -بحثوا عمن يقوم بوظيفته كما تهوي أنفسهم!
    -و النتيجة؟
    -هي أن الله لن يقوم مقامَه شيء؛لأنه لا شيء سيؤدي مهامَه
custom1
قد يعجبك ايضا