“على الهامش”


قصيدة بقلم رئيس القسم الأدبي
د. عزة محمود..

كده فجأة
نسيت إسمي
نسيت أرقامي
والعنوان

و روحت تهيني
وتلومني
تقول حبي
كأنه ما كان

- إعلان -

وجالك قلب
وهان كل الوداد
والحب

ولفظت الحنين
والقرب
ومش زعلان؟


وغرك كدبهم تاني
مافكرتش
ف حرماني

وكنت زمان
أنا وطنك
وحضنك هو عنواني

وقدروا يخدعوك
بكلام

كأن لقانا كان أوهام

واستعذبت ألم البعد
ولا منك سمعت ملام

مش من حقي
ألوم قلبك
على القسوة
وع الهجران؟

وأيام اللقا الحلوة
اللي اتبدلت أحزان

و ليه تبكي!
وتقتل حلمنا بدموع؟

و ليه تنهي لوحدك
حلمنا المشروع؟

وتقول إنك الموهوم
وإنك في الغرام مخدوع!

أنا اللي رضيت
أكون واحدة على الهامش

أموت وأنت
هناك عايش

ما كانش حنيني لك
مزعوم
ولا احساسي كان
طايش

ولما بدأنا نتقابل
ونحيي حلمنا الآجل

بتسمع منهم الكدبة
تسيب قلبي وتتنازل!

وتقول لي ماتستاهليش؟!

لأ يا حبيبي
استاهل

لأ يا حبيبي
استاهل

custom1
قد يعجبك ايضا