غنيم يستعرض مجهودات القطاع الصحي في مجال الخدمات الطبية والعلاجية و الرقابة على الأسواق والتوعية الصحية‎

تابعت/فاطمة العامرية

شدد الدكتور محمد هانى غنيم محافظ بني سويف على استمرار وتكثيف المتابعة والرقابة على مستوى الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة للمواطنين بالمستشفيات العامة و المركزية والنوعية والمراكز الطبية الخاصة والوحدات الصحية بالقرى،مؤكدا على أن قطاع الصحة يحتل أولوية هامة في خطة عمل الجهاز التنفيذي،وذلك بهدف تحسين منظومة الخدمات الصحية بالمدن والقري،وذلك في ظل اهتمام القيادة السياسية بالخدمات الحيوية التي تهم المواطن في حياته اليومية
جاء ذلك خلال استعراضه للتقرير نصف الشهري بشأن مجهودات القطاع الصحي،في مجالات تحسين الخدمة الصحية والرقابة الميدانية على مستوى الخدمات المقدمة بالمستشفيات العامةوالمركزية والنوعية والمنشآت الطبية الخاصة،والجهود المبذولة لتحسين مستوى الخدمة خاصة في القرى والمناطق الأكثر احتياجا ،فضلاً عن جهود المديرية في جانب الرقابة على الأسواق بالتعاون مع الجهات والأجهزة المعنية لضبط السلع غير الصالحة حفاظا على صحة وسلامة المواطنين

- إعلان -

وتبين من التقرير،الذي أعده الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل الوزارة أنه”في الفترة من 1 إلى 15 ديسمبر الجاري” قامت إدارة القوافل الطبية بتنظيم عدد 3 قوافل طبية بقرى:ميانة مركز اهناسيا،قفطان الشرقية مركز سمسطا،وسالم البحيري مركز الفشن،والتي أسفرت عن الكشف على 4352 حالة،وعمل 407 تحليل دم،و80 طفيليات،وعمل أشعة لـ 64 حالة،وتحويل 41 حالة للمستشفيات،و 96 موجات فوق صوتية، وعمل ندوات تثقيف صحي حضرها 395 مواطناً،والكشف المبكر لـ 355 حالة، وإعداد 30 تقرير طبي

وفي مجالات الطب العلاجى والصيدلية،تم المرور على بعض المستشفيات المركزية والنوعية(ببا، الرمد، ناصر،سمسطا، الواسطى) لمتابعة سير العمل والاطمئنان على تواجد الأطباء وأطقم التمريض،حيث تم تقديم الخدمة الطبية لعدد 77 حالة عن طريق الخط الساخن رقم 137، بالإضافة إلى المرور على أقسام الطوارئ داخل المستشفيات للاطمئنان على مستوى الخدمة الطبية المقدمة بها ، والتأكد من توافر المستلزمات الطبية وتوعية العاملين داخل الأقسام الحرجة

وفي جانب العلاج الطبيعي ،تم عمل ندوة عن التغذية السليمة والإسعافات الأولية بالتعاون مع إدارة الإعلام والتربية السكانية بمدرسة البنات،والمرور على مسشتفى الواسطى المركزي وناصر العام ،والبدء في تطوير قسم العلاج الطبيعي بمسشتفى الواسطى المركزي “جهود ذاتية ومساهمة مجتمعية”،وعقد تدريب للاخصائيين بمستشفى ببا لمدة 4 أيام ،بالإضافة إلى استكمال أعمال الصيانة لأجهزة العلاج الطبيعي بمستشفى سمسطا المركزي

فيما قامت إدارة العلاج الحر بالمرور على 84 منشأة طبية خاصة،وغلق 28 منشأة طبية خاصة،في حين قامت إدارة الصيدلة بالمرور على 30 صيدلة عامة،و2 مستشفيات خاصة و7 وحدات صحية،والتفتيش المفاجئ على 2 مخزن للأدوية والمستلزمات الطبية ، ومكتب رعاية الطفل ، وتم غلق 5 صيدليات

وفي مجال التمريض”العلاجي”تم المرور الصباحي والمسائي على عدد من المستشفيات العامة والمركزية والنوعية والوحدات الصحية ومراكز صحة الأسرة (ببا المركزي، ناصر العام،الرمد، قمبش، الواسطى المركزي،الصدر، الحميات ،الفشن المركزي،

،وتم التدريب على رأس العمل على(التسجيل بالسجلات، تذكرة المريض CPR، معايير أمن وسلامة المريض،استقبال مريض قسم الاستقبال،الحقن الآمن،عناية تمريضية لمريض AFMI ومريض “فشل التنفس”بعد فصله من جهاز التنفشس الصناعي ،بالإضافة إلى عقد اجتماع مع اخصائيات التمريض بمسشتفى ناصر العام لمناقشة بعض المشكلات والعمل على حلها

،وفي مجال تمريض الرعاية الأساسية تم المرور على 29 وحدات صحية ( أبوسليم ،شريف باشا، نعيم، الكوم الأحمر، بني هارون، أشمنت، كفر الجزيرة، بني عدي، الزيتون ، قمبش، طنسا بني مالو، طوة ، السلطاني، الشنطور، دشطوط، التضامن، الصعايدة، محمد راشد، مازورة،نزلة الديب، ميهوب الديب، مناشي أبوصير، كفر أبجبج، أنفسط، ونا القس،رعاية الواسطى، أفوة ،جزيرة المساعدة ، زاوية المصلوب)،وتم عقد دورة تدريبية على أعمال نقص هرمون الغدة الدرقية وpuk و لمشرفات الإدارات، وعمل تدريب عن صحة المرأة والكشف المبكر لسرطان الثدي

كما قامت إدارة الشؤون الوقائية ” قسم مراقبة الأغذية ” بالمرورعلى 172 منشأة متنوعة،وتم سحب 326 عينة،وإعدام 275 كجم من الأغذية غير الصالحة للاستخدام الآدمي ومنتهية الصلاحية،وتحرير 99 محضرا،فيما تم استخراج 621 شهادة صحية ،والتوصية بإغلاق 3 منشآت

وفي مجال الرعاية الأساسية فقد تم إعداد وإرسال البيان الأسبوعي للمراكز الحضرية الخاص بالسن المدرسي إلى وزارة الصحة،و ومتابعة فعاليات المبادرة الرئاسية لدعم صحة المرأة، وبالنسبة لبرنامج رعاية غير القادرين فقد تم تعميمه في 120وحدة صحية،حيث تم إنهاء إجراءات عدد 120 حالة للمرضى غير القادرين مابين (عمليات، أشعة، علاج، تحاليل)،وذلك بالتعاون مع جمعية الشابات المسلمات

وفي جانب التوعية والتثقيف الصحي والسكاني قامت إدارة الإعلام والتربية السكانية بتنظيم21 ندوة تثقيفية للتوعية بأضرار التدخين،الفيروسات الكبدية والإسعافات الأولية،سرطان الثدي، مخاطر ختان الإناث، التغذية السليمة،أضرارالزواج المبكر، المراهقة ، الوقاية من الأمراض ، أمراض الشتاء، الحروق

في حين قامت إدارة الثقافة الصحية بعقد 16 ندوة تثقيفية حول: الإسعافات الأولية،الأنفلونزا، التهاب اللوزتين، الديدان المعوية ، الأنيميا، التغذية السليمة، مواجهة انتشار العدوى بصالونات الحلاقة والتجميل،بينما قامت إدارة الخدمة الاجتماعية بعمل ندوات توعوية وتثقيف صحي استهدفت 895 مريضاً،وعمل مقابلة أولية لعدد 486 مريضاً، وقام الاخصائيون الاجتماعيون بتقديم الدعم لعدد 65 مريض درن وجذام،وعدد 350 مريض غسيل كلوي،وتدريب الاخصائيين بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم لعمل ندوات توعية عن التنمر المدرسي ، فضلا عن تدريب طلبة كلية الخدمة الاجتماعية للتعاون في تنفيذ المبادرة الرئاسية لدعم صحة المرأة لنشر الوعي والتعريف باهمية المبادرة ، علاوة على دعم 83 مريض بمستشفى الرمد من غير القادرين من خلال عمل نظارات طبية وعمليات عيون وتحاليل وأشعات طبية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.