فقيرة بلا أنت

بقلم الشاعرة السورية / هيفاء على خدام
متابعة / سامح الخطيب

فقيرةٌ بلا أنت …
وكم أنا فقيرةٌ بلا رؤياك
بلا همسك الذي يدفيء
حنايا الروح
ويفيض بي غنجاً وارتواء
كم أنا فقيرة بلا كلماتك
التي تنعش الأمنيات
وتفيض بالوجدان
الذي يحتويك قصصاً
بطلها الوحيد أنت
كل الأمكنة تضج بك
وكل الأزمنة تعيشك حقباً وعصوراً
لن تحتاج إلى اختطاف
فأنت المقيم في روحي
بين نبضاتي والرحيق
بين العيون والدموع
تقف حارساً أميناً
على أنفاس الحياة
على إختلاج الروح
عند ذكراك

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.