“فيض ارتواء”

قصيدة بقلم رئيس القسم الأدبي:
د. عزة محمود علي.

تمر الثواني
بدون اللقاء
وأحيا بدونك
معنى الفناء

- إعلان -

أتدري حبببي
وما زلت “عشقي”
حياتي بأرضٍ
بغير سماء

أتدري ..
بروحك معنى دموعي
ولم يروني
منك إلا الجفاء

فكيف تطيب
حياتك دوني
وكل حنيني
يضيع هباء

فما زلت أحنو
و لا أنت تدنو
و لا تبتعد
فيزول العناء

و ما زال طيفك
بين ضلوعي
فكيف رجوعي
وكيف البقاء؟

تعيش بروحك
بين الحنايا
بكل الزوايا
بغير التقاء

فبالله دعني
أبثك حزني
فلا دفء بعدك
ما من ضياء

فكيف تناسيت
ما كان مني
وما سطرته
لحون الرجاء

custom1
قد يعجبك ايضا