قلبك هو الميناء

كلماتى عبدالله مغازى…..

غادرتُ الشطآن بين الجَزْرِ والمد

تجرى سفينتى على غدير الخد

- إعلان -

عاشقة مرافئه حتى وصلتُ للقد

وأنتِ تلوحين بحاجبيك والنهد

لسفينتى وثمار الشوق تنضج بالعد

فدخلتُ المرفأ مقتحما للسد

فهدمتُ جدرانه حجرا حجرا بالكد

وأنتِ معى وكنتُ ماهرا فى الهد

وبعد أن رست سفينتى بالسد

كنت أنتِ تاج الرأس أحمله باليد

لأضعك بسماء العشق بالهزل والجد

وطلب منى صديق أن أزيد فى العد

فقلت له ما تريد من الأبيات دونما حد

فعدت لمعشوقتى وللسد

فقالت مابك وأنت كأسد أو فهد

وسماؤك ممطرة أما نقصت بالفقد؟؟!

قد تمزقت أضلعى ولم تطل فى البعد

ليتك خصيما لى أو كالعدو الألد

أو هات سفينتك وأقلل من الجهد

وتمهل تمهل عند إلقاء الجند

ليت سفينتك لم تبدأ سيرا بالخد

ولا أكملت المسير عشقا للنهد

حتى غاصت سفينتكم بالسد

يامعشوقتى غير ماهر أنا فى الرد

وقبلتِ سفينتى وكان بإمكانك الطرد

ولقائى بك لم يكن بالسهو بل عن قصد

وقدمى لى الثناء على الإجادة والحمد

ولك منى قبلاتى رغم الجهد والكد
……..
…..
مبدع الجنوب
شاعر الجبل

كلماتى عبدالله مغازى…..

custom1
قد يعجبك ايضا