لتفوقها العسكري وزير الدفاع الأمريكي في مقر الصناعات الجوية الإسرائيلي

عقد وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، يلسلة اجتماعات أمس الخميس، في إسرائيل، بهدف لضمان “تفوقها العسكري” إقليميا في أعقاب توقيعها اتفاقات تطبيع مع دول عربية.

وكان في استقبال وزير الدفاع الأمريكي نظيره بيني غانتس لدى وصوله إلى مطار بن غوريون في تل أبيب، حيث حضر عرضا تقديميا لمنظومة القبة الحديدية المضادة للصواريخ التي اشترت الولايات المتحدة بطاريتين منها، وفقا لما ذكرته وكالة “فرانس برس”.

كما التقى مارك إسبر برئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

وتأتي هذه الزيارة قبل أقل من خمسة أيام من الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وبعد أسبوع من زيارة لبيني غانتس إلى واشنطن ناقش خلالها بيع معدات عسكرية متطورة، بما في ذلك طائرات مقاتلة أمريكية من طراز F-35 إلى دولة الإمارات التي توصلت إلى اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وذكر وزير الدفاع بيني غانتس: “بعد توقيعنا سويا في واشنطن على اتفاق لضمان تفوق إسرائيل العسكري، اليوم أستضيفه في زيارته وسنستمر بالمباحثات للعمل المشترك لتأكيد التفوق الأمني لإسرائيل”.

قد يعجبك ايضا