……….للحب حديقة…….


للشاعرة الكبيرة المبدعة / فلة ميهوب شوشان صاحبة ديوان شعري تحت عنوان قواقع من الواقع
متابعة عبدالله القطاري من تونس

إستعجلوني قُلت دقيقة…………
لابدّ أن أستنشق نسائم الحديقة
الزهور العطور لأني عاشقةالنسور
استقبلتني الحَبَق بحُب و حُرقة
قلت ماهذا العبق؟ أهذا عطرك
أم عرق ؟ قالت عصرت الورق
حتى عاد عطرا لمن بالحب أحق
وأقبلت البسمة الحكمة و الكلمة
من الوردة الشامخة براقة سوداء
قلت اهلا بلجد بالودّ بجمال الخد
قالت أغثيني فما عاد من يرويني
قلت أرويك… و للحبيب اهديك
وتساقطت حباة الياسمين بالغرام
بعطر الحنين على الرأس و الجبين
وهام النرجس مهفهف تعالى نرقص
والأوراق الزهور تتغنى و تحرس
وجائني القرنفل ملهوف يقبل يُقبل
والطيب ينثر والعشق رسائله ترسل
اما الفل هام بالسؤال في الأحلام
وظل ينتظر الخبر و اكتمال القمر
حتى يحلو العمر بتلاقيح الهوى
تضيء الحديقة وتمر الأيام الدقيقة
انها حبا و جمالا .طيبا و موسيقى.
و أحلى صديقة إنتظرني صديقتي
إن الحياة حلم لا تزيد عن لحظة
أو دقيقة……دقيقة…..هي الحقيقة

الشاعرة. فلةميهوب شوشان
للحب حديقة

custom1
قد يعجبك ايضا