محافظ المنوفية : يوجه رسالة شديدة اللهجة ” اللي هيشتغل معانا أهلاً وسهلاً واللي مش هيشغل مع السلامة “

تابعت/ فاطمة العامرية

وجه اللواء إبراهيم أحمد أبوليمون محافظ المنوفية رسالة شديدة اللهجة لرؤساء الوحدات المحلية قائلاً ” اللي هيشتغل معانا أهلاً وسهلاً واللي مش هيشغل مع السلامة ” جاء ذلك خلال إجتماعه لمناقشة أخر المستجدات الخاصة بملف التصالح علي مخالفات البناء وملف التقنين والعمل علي تذليل كافة العقبات التى تعوق سير العمل ، بحضور الاستاذ محمد موسى نائب المحافظ واللواء علاء رشاد السكرتير العام واللواء عماد يوسف السكرتير العام المساعد للمحافظة واللواء عماد موسى مساعد مدير الأمن ورؤساء الوحدات المحلية لمراكز ومدن وأحياء المحافظة .
في بداية الاجتماع أكد محافظ المنوفية أن ملف تقنين أراضي أملاك الدولة والتصالح فى مخالفات البناء من الملفات الهامة والحيوية ، مشدداً علي رؤساء الوحدات المحلية ببذل المزيد من الجهد والمتابعة اليومية لأعمال لجان والتأكد من إنتظام سير العمل بكافة الوحدات بنطاق المحافظة وإزالة كافة العقبات التى تواجه اللجان لتحقيق المستهدف من الملف .
حيث شدد المحافظ علي ضرورة إعداد حصر لكافة الحالات التي تقدمت للتصالح ولم يتم تسديد مبلغ جدية التصالح حتي تاريخه مع ضرورة توجيه إنذارات واتخاذ الاجراءات القانونية العاجلة مع تلك الحالات ،موجهاً رؤساء المدن بتوزيع تلك الطلبات المتأخرة علي الوحدات القروية لاتخاذ اللازم بالاضافة الي رفض كافة طلبات التصالح التي تخص أملاك الري.
كما وجه المحافظ بسرعة إعداد حصر شامل لكافة الحالات المخالفة التي لم تتقدم بطلبات تصالح وبالتالي لم تقم بسداد مبالغ جدية تصالح ، وكذا حصر كافة المخالفة المباني علي الملكيات الخاصة التي لا ينطبق عليها قانون التصالح تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية لإزالتها وذلك بالتنسيق مع مديرية الأمن .
وخلال الإجتماع أمر المحافظ بتشكيل لجنة برئاسة نائب المركز او المدينة المختص بملف التصالح وعضوية كل من رؤساء الوحدات القروية والشئون القانونية والادارة الهندسية وتحت إشراف رئيس المدينة وبالتنسيق مع مأمور المركز ، تكون مهمتها إخطار أصحاب الحالات المخالفة والمتقاعسين للتقدم بطلبات للتقنين اوضاعهم قبل إنتهاء المدة المحددة طبقاً للقانون والتشديد بأنه سيتم إزالات كافة المخالفات التي لم تتقدم للتصالح .
هذا وقد شدد المحافظ علي رؤساء الوحدات المحلية والأحياء بعدة توجيهات من أهمها ضرورة الاهتمام بمنظومة النظافة وتحسين البيئة بنطاق شوارع المحافظة ، والاهتمام بنظافة صناديق القمامة مع ضرورة إلتزام العمال بإرتداء الزي الرسمي ، والاستمرار في توزيع الأعمال بواقع 3 ورديات يومياً، ومتابعة أعمدة الإنارة أول بأول وعمل الصيانة الدورية اللازمة للأعمدة المعطلة وتبديل كافة الكشافات القديمة بأخري ليد جديدة ، وعدم إستخراج رخصة إشغالات ورفض أي طلب مواطن يريد استخراج رخصة لعمل كشك في الشارع.
ومن جانبه دعا محافظ المنوفية المواطنين الراغبين فى التصالح فى مخالفات البناء بسرعة التقدم بإنهاء إجراءات التصالح وإثبات الجدية ، مؤكدا أن المبالغ المالية المحصلة من التصالح سوف تقوم الدولة بضخها فى مشروعات لرفع كفاءة البنية التحتية وتحسين الخدمات.
الجدير بالذكر أن محافظة المنوفية هي الأولي علي مستوي الجمهورية في نسبة الإقبال علي طلبات التصالح والعوائد المحصلة منه ، وذلك وفقاً لتقرير وزارة التنمية المحلية بشأن التصالح في مخالفات البناء وجملة العوائد .

custom1
قد يعجبك ايضا