معارك جديدة في المرحلة المقبلة الصفقات وعودة المعارين “دم جديد” للأهلي والزمالك

أيام مقبلة قد تكون أشد “ضغطاً” في المباريات على الأهلي والزمالك بعد انتهاء المشوار الأفريقي، ليستعد ة المصرية لمعارك جديدة في المرحلة المقبلة.

وتُوج الأهلي بطلاً لدوري أبطال أفريقيا 2019/2020، بعدما فاز على الزمالك 2-1 بنهائي دوري الأبطال الذي اقيم بملعب استاد القاهرة.

حيث قام اتحاد الكرة في وقت سابق، بمد فترة القيد حتى 30 من شهر نوفمبر من أجل دعم الأهلي والزمالك بسبب تأجيل نهائي دوري الأبطال لـ27 نوفمبر بدلاً من 6 نوفمبر.

- إعلان -

وتقرر أن يكون يوم 6 ديسمبر موعداً لنهاية القيد الإضافي للأندية أو ما يُعرف باسم القائمة الثانية.

ويستعد الأهلي لملاقاة الاتحاد السكندري يوم 1 ديسمبر بنصف نهائي كأس مصر، بينما يلعب الزمالك أمام طلائع الجيش في نفس اليوم.
وحال تأهل الأهلي والزمالك للنهائي، ستكون المباراة يوم 5 ديسمبر.

وقد صرح به عمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية التي تدير اتحاد الكرة، ومحمد فضل عضو اللجنة، فهناك إمكانية بشأن إقامة السوبر الأفريقي بمصر قبل منتصف ديسمبر، وقال فضل أن المباراة ستقام يوم 10 ديسمبر، لكن “كاف” لم يعلن الموعد بشكل رسمي. 

وسوف يتم صفقات الجديدة وعودة المعارين ستكون بمثابة “دم جديد” للقطبين للتعامل مع المرحلة المقبلة.

ويحق للأهلي والزمالك الاستعانة باللاعبين الجدد أو العائدين خلال منافسات كأس مصر، كذلك يمكن للأهلي الاستعانة بقائمة الـ40 لاعب في مباراة السوبر الأفريقي أيضاً.

وقد تعاقد الأهلي مع المغربي بدر بنون مدافع الرجاء، بجانب طاهر محمد طاهر وأحمد رمضان “بيكهام”، واستعاد أكرم توفيق ومحمد شريف وناصر ماهر، بجانب الثنائي صلاح محسن وأحمد ياسر ريان.

ويحتاج الأهلي لكي يستعين بخدمات بدر بنون أن يحسم مصيره أحد اللاعبين الأجانب من أجل قيد المغربي بدلاً منه.

custom1
قد يعجبك ايضا