معاهدة الرحيل….


للشاعرة المبدعة/ فوزية الحيدري من مدينة السرس/تونس
متابعة عبدالله القطاري من تونس

أخرج من قوقعة الوقت….
وارتدي معاهدة الرحيل..
تتبدد ساعات صمتي فأصرخ
بين الضجيج الاخرس…
يرتصف الصراخ…
والكلمات تذوب في اللاشيء
كشمع منسي في ليل ملمس..
أمشي خيالا فوق خلجات النبض..
والإلاه يراقب شرود السراب..
الأمنيات تزيح الشغف من طريق
النسيان…
ونجوم سمائي ستدفن ليعلو ذراها
التراب…
وطني يخمش بوادر الضياع…
فأرسم وجهه على مرآة الطريق..
وأرتب حقيبة الرحيل…
عشق وقلب وشوق….وحنين
أمارس طقوس النسيان..
هناك….
سأرتب ما بقي لي من العمر..
وأكتب قصيدة هجران تليق بي..
حروفها من الزمرد….
وحبرها من أوردتي….
أضعها في عنقي..وأرحل

تساؤلاتها المتواترة…
إلى أين أمضي؟
قطار الحياة معطل..
صمتها المربك
قبلاتها المسروقة…
تصافح زهورا يختنقها البكاء
وتمضي…
سيجارة أكلتها النار …..
وهي تنفث دخانا شهيا….
وأمرأة تعانق أوجاع الولادة..
ليولد حلما بهيا….
وعشقا يمارس الرذيلة في السر..
ليولد الليل الطريد….
يتثاءب بين شرايين حلم بلا شطآن
ويقرر الرحيل..
هناك..
هناك…
يعيد ترتيب اشتياقه….
لا عسس..ولا محرمات…
ينقض معاهدة نبتت من بقايا
خذلان…
يحلم بوطن مبتسم الثغرات…
ليؤثث معا مائدة لهفة ورغبة…
الشاعرة :فوزية الحيدري

custom1
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.