“وزيرا الزراعة وقطاع الاعمال يبحثان تطوير منظومة القطن”

تابعت /منال طارق ..

استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي هشام توفيق وزير قطاع الأعمال وبحث معه تطوير منظومة القطن بعد افتتاح المحالج الجديدة الوزيران ناقش المشاكل التى تواجه المزارعين وسبل حلها من اجل تحقيق اعلى انتاجية في الموسم الجديد وزير الزراعة وجه بتوفير تقاوي القطن قبل شهر على الاقل من بداية موسم الزراعة كما وجه بتشديد الرقابة على منافذ البيع والتوزيع ومنع تداول اي بذور غير معتمدة نهائيا مع التنببه على الجمعيات الزراعية بتوعيه المزارعين عدم شراء اى بذور مجهولة المصدر والاعتماد على بذور وزارة الزراعة واشار القصير الى ان البذور منزوعة الزغب التي استنبطها معهد القطن تُعد خطوة فى إطار تحسين جودة البذور حيث يتم نزع زغب البذور مع استبعاد البذور الغير ناضجه وبالتالى تتعدى نسب الانبات 97٪ وهي تتميزها بشكلها المختلف عن البذور غير المعتمدة القصير اكد ايضا على ضرورة توفير جميع مستلزمات الانتاج الجيدة من التقاوي والاسمدة والمبيدات وبأسعار مناسبة مع تكثيف حملات الرقابة والتفتيش لحماية المزراعيين من الغش والسوق السوداء من جانبه، أشار هشام توفيق وزير قطاع الأعمال إلى الجهود المبذولة للنهوض بالقطن المصري، ومنها تطوير منظومة التداول والتجارة، والتي تم تطبيقها الموسم الحالي في 4 محافظات من خلال تحديد مراكز لاستلام الأقطان من المزارعين مباشرة والمزايدة عليها بهدف تحسين جودة ونظافة القطن وكذلك وتحقيق عائد ملائم للمزارعين. كما أشار توفيق إلى تحديث محالج القطن بما يضاعف الطاقة الإنتاجية ويضمن إنتاج أقطان شعر خالية تمامًا من الشوائب والملوثات، حيث تم الانتهاء من إنشاء وتشغيل أولى المحالج المطورة في الفيوم، وجاري الانتهاء من تطوير 3 محالج أخرى قريبًا في الشرقية والغربية والبحيرة، ويضاف إليها 3 محالج أخرى مطورة العام المقبل. حضر الاجتماع بعض قيادات وزارتي الزراعة وقطاع الاعمال وبعض مزارعي القطن

custom1
قد يعجبك ايضا