6 أخبار لا تفوتك في مصر وأبرزها تفاصيل لقاء السيسي والبرهان.. 3 ملفات بارزة للمباحثات

6 أخبار لا تفوتك في مصر وأبرزها  تفاصيل لقاء السيسي والبرهان.. 3 ملفات بارزة للمباحثات

تفاصيل لقاء السيسي والبرهان.. 3 ملفات بارزة للمباحثات

- إعلان -

استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم في قصر الاتحادية السيد الفريق أول عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني.

وصرح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس رحب بزيارة أخيه الفريق أول البرهان إلى مصر، مشيداً سيادته بالعلاقات الأخوية المتينة والأزلية بين مصر والسودان، ومعرباً عن تطلع مصر لتعميقها وتعزيزها بما يساهم في تحقيق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، لاسيما على المستوى الأمني والعسكري والاقتصادي والتجاري.

كما أكد السيد الرئيس حرص مصر على تقديم كافة سبل الدعم لتحقيق الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي في السودان الشقيق، وذلك انطلاقاً من دعم مصر الكامل للسودان في كل المجالات وعلى مختلف الأصعدة، وكذا الارتباط الوثيق للأمن القومي المصري والسوداني، والروابط التاريخية التي تجمع شعبي وادي النيل.

من جانبه؛ أعرب رئيس مجلس السيادة السوداني عن التقدير العميق الذي تكنه السودان لمصر على المستويين الرسمي والشعبي، واعتزازه بالروابط الممتدة التي تجمع بين البلدين الشقيقين، والتقارب الشعبي والحكومي الراسخ بين مصر والسودان، مشيداً بالدعم المصري غير المحدود من خلال مختلف المحافل للحفاظ على سلامة واستقرار السودان.

وقد شهد اللقاء استعراضاً لمجمل العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث تم الإعراب عن الارتياح لمستوى التنسيق القائم بين الجانبين، مع تأكيد أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية وزيادة التبادل التجاري بما يرقى إلى مستوى الزخم القائم في العلاقات السياسية والعسكرية، والروابط التاريخية التي تجمع الشعبين الشقيقين.

كما شهد اللقاء كذلك استعراض آخر مستجدات القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، بما فيها تطورات ملف سد النهضة، حيث تم التوافق حول استمرار التشاور المكثف والتنسيق المتبادل في هذا السياق خلال الفترة المقبلة لما فيه المصلحة المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

موقع #نسر_العروبة
https://nesral3roba.com/
 .للمزيد من أسعار الدولار والذهب والعملات والأخبار الترند تابعونا على قناة التليجرام https://t.me/ghsjksjjs
تابعونا على صفحة الرسمية لـ #جريدة_نسر_العروبة
https://www.facebook.com/nesral3roba.1
تابعونا على تويتر #جريدة_نسر_العروبة
تابعونا على أنستجرام #جريدة_نسر_العروبة
https://www.instagram.com/nesral3roba/
تابعونا على صفحة الرسمية لـ #جريدة_نسر_العروبة
https://www.facebook.com/nesral3roba.1

“الرئيس السيسي يستقبل اليوم السيد توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية

“استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السيد توماس باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، وذلك بحضور الدكتور/ أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والدكتور/ مصطفى براف رئيس اللجان الأولمبية الوطنية الأفريقية، والدكتور/ حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، والمهندس/ هشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية المصرية”.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس رحب بزيارة رئيس اللجنة الأولمبية الدولية إلى مصر، مشيداً سيادته بالدور الهام للجنة في تعزيز الاهتمام بالرياضة على المستوى الدولي، ومشيراً إلى جهود مصر في تطوير وتحديث البنية التحتية الرياضية بكافة مرافقها على مستوى الجمهورية وتشييد مدينة مصر للألعاب الأولمبية بالعاصمة الإدارية الجديدة، بالإضافة إلى ما تم من رفع كفاءة المطارات الدولية وشبكة النقل والمواصلات وتطوير الطرق والمحاور في القاهرة الكبرى ومحيطها من المدن المجاورة، وذلك لتيسير التنقل ما بين تلك المنشآت، مما يعظم من قدرات مصر فى البنية الاساسية الرياضية لصالح المواطنيين وكذلك لاستضافة كبرى البطولات العالمية في مختلف الألعاب على أعلى مستوى تنظيمياً وإدارياً ولوجستياً.

من جانبه؛ أعرب السيد توماس باخ عن تشرفه بلقاء السيد الرئيس، مشيداً بالدور الأولمبي التاريخي لمصر كإحدى الدول الأفريقية والعربية الرائدة في مختلف الرياضات الجماعية والفردية، وهو الأمر الذي يعد امتداداً للموقع المصري الريادي في المنطقة على المستويات السياسية والاجتماعية والثقافية، إلى جانب تلك الرياضية.

كما أعرب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية عن إعجابه الشديد بالبنية التحتية المجهزة التي صارت تمتلكها مصر على أعلى مستوى، وهو ما انعكس في تنظيمها الرائع للعديد من الأحداث الرياضية العالمية مؤخراً، خاصةً بطولة كأس العالم لكرة اليد 2021، والتي نجحت مصر في تنظيمها رغم تحديات جائحة كورونا، وهو الأمر الذي حظي بإشادة دولية واسعة.

وقد شهد اللقاء مناقشة آفاق التعاون بين الجانبين لاستضافة مصر لكبرى الأحداث الرياضية العالمية، حيث أكد السيد الرئيس استعداد مصر لتوفير شتى سبل الدعم في هذا الصدد، في حين أشار رئيس اللجنة الأولمبية الدولية إلى ثقته الكاملة في إمكانات وقدرات مصر للقيام بهذه المهمة، موضحاً في هذا السياق أنه قام بزيارة مدينة مصر الدولية للألعاب الأولمبية في العاصمة الإدارية الجديدة، معتبراً إياها إحدى أهم وأبرز الصروح الرياضية متكاملة الأركان والخدمات في منطقة الشرق الأوسط وفق أعلى المواصفات العالمية، خاصةً مع ما تحتويه من استادات وملاعب وصالات مغطاة لمختلف الألعاب الفردية والجماعية، إلى جانب المناطق الخدمية المختلفة والمنشآت الطبية والفندقية والمباني الإدارية وساحات الجمهور، وهو ما يعزز من كفة مصر لتنظيم كبرى الفعاليات الرياضية الدولية.

“السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يتابع الرؤية الاستراتيجية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والاستعداد للعام الدراسي الجديد”.

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول “استعراض الرؤية الاستراتيجية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي”.

وقد وجه السيد الرئيس بأن تهدف استراتيجية التعليم العالي إلى تعزيز دور الجامعات في بلوغ غايات الدولة وأهدافها الوطنية المنشودة، خاصةً ما يتعلق بالتنمية بترسيخ دراسة العلوم الحديثة فى مجالات الذكاء الاصطناعي، والبيانات والبرمجيات، وتكنولوجيا الشمول المالي، موجهاً سيادته بتطوير عمل الهيئة القومية للجامعات الأهلية والتكنولوجية لتحقيق رؤية الدولة في إنشاء مؤسسات تعليمية جديدة ومتميزة بالتعاون مع القطاع الخاص والمؤسسات الأجنبية العريقة.

وقد عرض الدكتور أيمن عاشور في هذا الإطار موقف مشروعات وزارة التعليم العالي ذات الأولوية استعداداً لبدء العام الدراسي الجديد 2022/2023، خاصةً ما يتعلق بجاهزية سلسلة الجامعات الأهلية الجديدة المنبثقة من الجامعات الحكومية على مستوى مختلف المحافظات، وكذلك الجامعات التكنولوجية.

كما استعرض السيد وزير التعليم العالي رؤية الوزارة المستقبلية لتطوير التعليم العالي والبحث العلمي، والتي ترتكز على صياغة برامج تعليمية حديثة تستند إلى عدد من المبادئ أهمها التخصصات المتداخلة والمرجعية الدولية والريادة والإبداع، مع الاعتماد على المدخل الإقليمي لكل جامعة للتركيز على الأنشطة التنموية في مختلف الأقاليم الجغرافية للجمهورية، ودراسة تأثير البعد الاقتصادي وفرص العمالة المرتبطة بكل إقليم، فضلاً عن التدقيق في التوزيع الديموغرافي الحالي والمستقبلي للطلاب وتأثيره على توزيع وأعداد المؤسسات التعليمية، ودراسة البرامج الأكاديمية المطلوبة لخدمة الأنشطة الاقتصادية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيد وزير التعليم العالي عرض أيضاً جهود دعم الجامعات الأهلية المتميزة في مجال البحث العلمي التطبيقي في المجتمع، وذلك عن طريق عدة مجالات، كالذكاء الاصطناعي، والتصنيع الذكي، والمواد الصديقة للبيئة، والاستخدام الأمثل للطاقة، والزراعة الذكية.

كما اطلع السيد الرئيس على الموقف التنفيذي لمشروع إنشاء مقر للمبعوثين والدارسين المصريين “بيت مصر” بالعاصمة الفرنسية باريس، والذي من المنتظر أن يتم الانتهاء منه خلال العام القادم، فضلاً عن آخر الاستعدادات لاستضافة مصر لأسبوع الفرانكفونية نهاية شهر أكتوبر القادم، وذلك بحضور لفيف من وزراء التعليم العالي بالعديد من الدول المتحدثة بالفرنسية، والذي سيشهد استعراض الخطة المستقبلية لتطوير التعليم العالي باللغة الفرنسية في مصر بالتعاون مع المنظمة الفرانكفونية.

قد تكون صورة ‏‏‏٤‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

السيسي يستقبل مدير عام المنظمة العالمية للملكية الفكرية «وايبو»

الرئيس أكد حرص مصر على دمج موضوعات الملكية الفكرية في سياستها الوطنية

استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السيد دارين تانغ، مدير عام المنظمة العالمية للملكية الفكرية “وايبو”، وذلك بحضور الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس أكد حرص مصر على دمج موضوعات الملكية الفكرية في سياستها الوطنية، وذلك في ظل يقين الدولة بأن المعرفة والابتكار والبحث العلمي هم ركيزة أساسية للتقدم والتنمية الاقتصادية، حيث تدعم مصر في هذا الإطار أوجه التعاون مع المنظمة في مختلف مجالات عملها، خاصة البحث العلمي، والعلوم والتكنولوجيا والابتكار، ودعم رواد الأعمال والمبتكرين، حيث تم من هذا المنطلق إطلاق الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية في مصر.

من جانبه؛ أعرب السيد “تانغ” عن تشرفه بلقاء السيد الرئيس، مثمناً جهود مصر في التعاون مع “الوايبو” لدعم الملكية الفكرية وبناء القدرات، إلى جانب مساندة جهود التنمية وإتاحة فرص عمل لشباب المبتكرين، وهو ما تجسد في إطار الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية التي شارك في إطلاقها في مصر، وذلك تحت مظلة رؤية مصر التنموية 2030، وهو ما يجعل من مصر نموذجاً ملهماً يحتذى به في سائر منطقة الشرق الأوسط بالنظر إلى قيادة السيد الرئيس للبلاد نحو إنجازات تنموية غير مسبوقة في مختلف المجالات وبناء الدولة الحديثة.

“اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، ويوجه بوضع استراتيجية متكاملة لتطوير قطاع التمريض لدعم وتدريب كوادر الرعاية الصحية، وذلك بالتكامل مع جهود الدولة فى مجال الرعاية الصحية للمواطنين”.

“اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية”.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع شهد متابعة مستجدات عدد من المبادرات المختلفة في قطاع الصحة والرعاية الطبية، حيث وجه السيد الرئيس بوضع استراتيجية متكاملة لتطوير قطاع التمريض لدعم وتدريب كوادر الرعاية الصحية، وذلك بالتكامل مع جهود الدولة فى مجال الرعاية الصحية للمواطنين.

كما اطلع السيد الرئيس على الخريطة الوبائية العالمية بشكلٍ عام، وتأثيرها على الوضع في مصر والخطط الوقائية الوطنية للحد من نفاذ الأمراض الوبائية إلى داخل البلاد، واستراتيجية التعامل مع الحالات التي يمكن أن تكتشف في هذا الصدد من خلال توفير كافة سبل الرعاية والعلاج.

وفيما يتعلق بالوضع الوبائي لانتشار فيروس كورونا على مستوى الجمهورية، أشار الدكتور محمد عوض تاج الدين إلى الانخفاض الملحوظ والمستمر في رصد حالات الإصابة بالفيروس بوجهٍ عام، وأن معظم الحالات التي يتم تشخيصها تعاني من أعراض بسيطة دون مضاعفات.

وقد وجه السيد الرئيس بمواصلة برامج التوعية الوقائية، وحملات التطعيم للمواطنين عن طريق مراكز التطعيم المنتشرة في مختلف أنحاء الجمهورية، مع تيسير الحصول على الجرعات المنشطة، مع تعزيز منظومة تصنيع اللقاحات في مصر لضمان استمرارية توافرها.

كما عرض الدكتور محمد عوض تاج الدين جهود تطوير منظومة زراعة الأعضاء في مصر، وكذلك تطوير منظومة الدواء بما يضمن توفير كل الأدوية الأساسية في جميع المؤسسات العلاجية.

الرئيس عبد الفتاح السيسي يستقبل وزراء الإعلام العرب

“استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم بقصر الاتحادية السادة وزراء الإعلام العرب، ويشدد على أن الكلمة من الإعلام هي أمانة ومسئولية كبيرة”.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس أكد خلال اللقاء على إيمان مصر بأهمية الدور الاستراتيجي للإعلام في مساندة جهود الدول لتحقيق الاستقرار والتنمية، وذلك من خلال تناول القضايا الوطنية وتعميق الوعي العام لدى الشعوب، مشيراً سيادته إلى وحدة الشواغل والتحديات المشتركة التي تواجه العالم العربي، وهو الأمر الذي يستدعي قيام الإعلام العربي بالتحدث بلغة واحدة تساعد على مواجهة تلك التحديات، وأن يتم طرح القضايا المختلفة بشكل عميق وموضوعي ومدعوم بالحقائق من أجل البناء الواقعي والصحيح للعقل الجمعي والوجدان العربي، ومشدداً سيادته على أن الكلمة من الإعلام هي أمانة ومسئولية كبيرة أمام الشعوب.

وفيما يتعلق بمكافحة الفكر المتطرف وخطاب الكراهية والتحريض الذي تتعرض له مختلف الشعوب العربية، شدد السيد الرئيس على أن الهدم لم ولن يكون رسالة حضارية، وأن القيم الدينية لا تقام على أنقاض الخراب والتدمير، لأن رسالة الدين هي البناء والتعمير والسلام والتنمية، وهو الأمر الذي لن يتحقق إلا بتوفير الأمن والاستقرار السياسي والمعنوي للشعوب، في إطار مجال حضاري آمن.

من جانبهم؛ أعرب السادة الوزراء، المشاركون في الدورة العادية (52) لمجلس الوزراء الإعلام العرب المنعقدة حالياً بالقاهرة، عن تشرفهم بلقاء السيد الرئيس، مشيدين بالإنجازات الملموسة التي تشهدها مصر تحت قيادة سيادته على كافة الأصعدة، سياسياً وتنموياً واقتصادياً واجتماعياً، والتي تقدم نموذجاً يحتذى به للأمة العربية في التقدم والازدهار والرؤية المستقبلية لتحقيق التنمية المستدامة، بالإضافة إلى الدور المقدر لمصر كمركز ثقل للحفاظ على أمن واستقرار الوطن العربي بأكمله.

كما شهد اللقاء حواراً مفتوحاً مع السيد الرئيس شمل أهم الموضوعات المطروحة على اجتماع مجلس وزراء الإعلام العرب، خاصةً ما يتعلق بالتوعية الإعلامية للأجيال المستقبلية، فضلاً عن الدور الحيوي للإعلام في دعم الأمن القومي العربي وتعزيز بناء المؤسسات، وكذا ترسيخ أواصر الأخوة بين العالم العربي.

وقد أعرب الحضور عن تثمينهم لعمق الطرح المقدم من السيد الرئيس وحكمة سيادته في إدراك متطلبات بناء الدول، مؤكدين أن مواجهة التحديات بكافة صورها، لا يقع على عاتق الحكومات بمفردها، وإنما تشارك فيه أيضاً المؤسسات الإعلامية، ومن ثم فعليها الالتزام بمعايير منضبطة وجادة، والتعبير عن أولويات سليمة، وتوعية الشعوب والمجتمعات بالأبعاد المختلفة للتحديات وكيفية مواجهتها، والتصدي للأكاذيب والشائعات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.